لأنك تستحق الافضل

جدول المحتويات

للتحدث مع خبير تسويق رقمي حول خدماتنا التسويقية ،
لا تتردد في الاتصال بنا على :

كتابة محتوى | كيف تعزز من خطة المحتوى الخاصة بك

كتابة المحتوى تمثل أفضل الاستراتيجيات التسويقية الجاذبة للجمهور المستهدف حيث من خلالها يُمكن للأنشطة التجارية تعزيز تواجدها الرقمي على كل من منصات التواصل الاجتماعي ومحركات البحث والتحسين من ولاء العملاء للعلامة التجارية، إذًا ما المقصود بكتابة المحتوى؟ ولماذا تحتاج إليها؟ وما هي أنواع كتابة المحتوى؟ وكيف بإمكانك إنشاء خطة كتابة محتوى من الصفر؟ 

ما المقصود بكتابة المحتوى؟ 

كتابة محتوى

كتابة المحتوى هي عملية التخطيط للمحتوى ودراسته وتحسينه وكتابته بهدف التسويق للعلامات التجارية لتحقيق المزيد من المبيعات وترسيخها والتحسين من معدل التحويل  وزيادة الزيارات الى الموقع والتغلب على المنافسين وغيرها من الجوانب. وعلى كافة القنوات التسويقية المُستخدمة للوصول إلى الجمهور المستهدف من مواقع التواصل الاجتماعي مثل Twitter وFacebook وLinkedIn وعلى محركات البحث من Google وBing وغيرها. 

ولديها مجموعة من الأنواع المتمثلة في كتابة محتوى المدونات ومنشورات التواصل الاجتماعي والكتب الإلكترونية وأوصاف المنتجات وغيرها. وأما كاتب المحتوى هو شخص متخصص مبدع في مجال كتابة المحتوى لينتج محتوي ذو جودة عالية فريد يحقق أهداف العلامة التجارية التسويقية. 

كصاحب نشاط تجاري لماذا تحتاج إلى خدمة كتابة المحتوى؟ 

قبل أن نتعرف على الفوائد التي تحصل عليها من قبل خدمة كتابة محتوى احترافي، يجب أن تعلم أن هذه الخدمة تأتي أمتداد لميزات ووظائف التسويق بالمحتوى، أي في الأصل هي تهدف للتسويق لنشاطك التجاري وتحقيق المزيد من المبيعات وإليك الفوائد التي تحصل عليها: 

نجاح استراتيجيتك التسويقية

المحتوى هو صميم والمؤثر على نجاح الاستراتيجية التسويقية الخاصة بك، حيث يرتبط بكافة الاستراتيتجات والعناصر الأخرى، فعندما تنشئ محتوى لمدونتك  وللتسويق بالبريد الإلكتروني ولإعلانات السوشيال ميديا فهذا سيعزز من نمو نشاطك التجاري ويحقق المزيد من المبيعات عبر كل هذه القنوات. 

وعند النظر إلى كتابة المحتوى بمنظور آخر نجدها داعمة لكافة الجهود المبذولة للتحسين من النشاط التجاري على سبيل المثال إذا قُمت بإنشاء حملة إعلانات ممولة على محرك البحث جوجل وحصلت على مجموعة من الزيارات الى موقعك، فهنا لن تتمكن من تحويل هذه الزيارات إلى عملاء حاليين من دون كتابة وتقديم محتوى قيّم على الموقع يشجعهم على التعامل معك، وقد لا يشترون المنتج أو الخدمة أو حتى لا يقرؤن المحتوى بل لا يضيفون البريد الإلكتروني الخاص بهم، وهنا أيضًا ستحتاج إلى كتابة محتوى لإقناعهم وبناء علاقة قوية معهم.  

بناء الثقة بينك وبين عملائك 

من خلال إنشاء محتوى قيّم ستساعد على بناء علاقة قوية مع جمهورك المستهدف، حيث ستتمكن من خلال هذا المحتوى بأن تجيب على كافة أسئلتهم وتضمن تقديم المعلومات والمحتوى الذي يهتمون به وضمان التفاعل معهم. وعندما تخلق هذه القيمة وتقدمها لهم سيكون المقابل هو الثقة في منتجاتك وخدماتك والنصائح التي تقدمها. 

ببساطة، عندما تنشر المحتوى المناسب عبر القناة المناسبة وللجمهور المناسب فهذا سيؤدي في النهاية إلى تحسين سمعة العلامة التجارية، بشكل مطرد كلما شعر الجمهور بأن المحتوى قيّم. 

زيادة العملاء الحاليين 

يؤدي التسويق بالمحتوى عمومًا للوصول إلى عملاء جُدد كلما تم نشر محتوى جديد، وعندما يشاهد الجمهور المستهدف أو العملاء المحتملين هذا المحتوى فمن المرجح أن يقوموا بشراء منتجك أو خدمتك مستقبلًا. فيُمكن من خلال عبارات اتخاذ الإجراء (CTA) المُضمنة في المحتوى أن تعمل على توليد المزيد من المبيعات وتجلب الكثير من الرسائل والاستفسارات إلى فريق المبيعات الخاص بك. 

تحقيق عائد جيد على الاستثمار 

مقارنة باستراتيتجات التسويق الرقمي الأخرى من الإعلانات المدفوعة والتسويق المؤثر وغيرها فالتسويق بالمحتوى أو كتابة المحتوى تضمن لك تحقيق عائد جيد على الاستثمار ليس فقط لأنه يتفوق على أساليب التسويق التقليدية ولكن لأنه يجذب أعداد كبيرة من الزيارات إلى الموقع ومجموعات ضخمة من المعجبين بالخدمات والمنتجات على منصات التواصل الاجتماعي. 

بما يُساعد على بناء لبنة أساسية للبدء في التسويق وإظهار ميزات ومنافع المنتجات. والبدء في استغلال رحلة المشتري في التعريف بها وإقناعهم بشراء المنتج أو الخدمة. 

استراتيجية تسويقية قليلة التكلفة 

التسويق بالمحتوى فعال من حيث التكلفة فكتابة المحتوى أقل من حيث التكلفة بنسبة 62٪ مقارنة باستراتيتجات التسويق التلقيدية مع تحقيق عملاء محتملين بثلاث أضعاف. 

وهذه المعلومة مفيدة وذات اهمية قصوى للشركات الصغيرة التي تتطلع للتسويق لنفسها في ظل المنافسة الشديدة، حيث كتابة المحتوى تمثل فرصتها المُثلى والوحيدة في التعزيز من نمو قاعدة عملائها وبتكلفة قليلة. بالرغم من أنه يحتاج إلى بعض الوقت وخاصة عند الاعتماد على التسويق عبر محركات البحث. 

تحسين ترتيب الموقع في محركات البحث 

محركات البحث تضع للمحتوى القيّم أهمية قصوى فعندما تزحف داخل صفحات موقعك فهي تعمل على تقييم جودة المحتوى والتأكد من أنه متوافق مع عوامل تجربة المستخدم. حيث أن المحتوى القيّم سيعمل على التحسين من ترتيب الموقع بشكل تدريجي ما سيزيد من الزيارات والتحويلات. وهذا بالتأكيد سيكون مستحيلًا من دون كتابة محتوى أو توظيف شركة كتابة محتوى لديها خبرة ومهارة عالية. 

أنواع كتابة المحتوى

لتعدد حاجات ورغبات الجمهور المستهدف وتغيّر المنصات والقنوات التسويقية، تظهر لن مجموعة من أنواع كتابة المحتوى المحققة لكل منها لهدف محدد أو مناسبة لأحد المنصات، وفي الأسطر التالية سنلقي نظرة على الأنواع المختلفة لكتابة المحتوى: 

التدوين أو المقالات 

قد يكون هذا من أقدم أنواع كتابة المحتوى، يتوغل بشكل أساسي في المدونات والمواقع الإلكترونية للتحسين من ترتيبها في محركات البحث وتحويل الزيارات إلى مبيعات. حيث يعتمد على أتباع أساليب تحسين محركات البحث الداخلية من تحديد الكلمات المفتاحية وتوزيعها والتحسين من الصور والربط الداخلي. ومن الممكن أن تغطي المقالات مجموعة من الموضوعات حسب اهتمام جمهورك المستهدف، فمثلًا نحن في مدونة فلينزا نقدم محتوى متعلّق بالتسويق الرقمي وفي نفس الوقت قد تتناول مدونات أخرى مجالات مثل الطبخ والتقنية والطب. 

الإعلانات  

معظم أنواع كتابة المحتوى لا تهدف لتحقيق المبيعات بشكل مباشر بل تبدأ في أتباع والاستفادة من رحلة المشتري وتقديم محتوى يتناسب مع كل مرحلة على حدة وفي المرحلة الأخيرة يُقدم محتوى الإعلانات والذي سنتعرف عليه في هذه الجزئية. حيث يرتبط بشكل أساسي على جذب المبيعات من خلال إظهار مواصفات وميزات المنتجات وحتى التأثير على مشاعر الجمهور المستهدف. وقد يتوغل في: 

  • كتابة محتوى صفحات الهبوط. 
  • كتابة محتوى المواقع. 
  • الإعلانات الممولة. 
  • التسويق بالبريد الالكتروني. 
  • منصات السوشيال ميديا. 

منشورات مواقع التواصل الاجتماعي

أكثر من 50% من سكان العالم يستخدمون منصات التواصل الاجتماعي، حيث يوجد أعداد ضخمة من الأشخاص الذين من الممكن استهدافهم للتسويق لنشاطك التجاري. وهنا تأتي خدمة كتابة المحتوى بأستغلال هذه الفرصة والبدء في دراسة ووضع خطط المحتوى وتنفيذها بما ينعكس إيجابًا على تحقيق الأهداف التسويقية. ومن منصات التواصل الاجتماعي التي من الممكّن استغلالها  Instagram و LinkedIn و Twitter وغيرها. 

محتوى البريد الإلكتروني 

التسويق بالبريد الالكتروني من أوائل الاستراتيجيات التسويقية التي ظهرت مع إطلاق الإنترنت، حيث كان في البداية يُستخدم في المراسلات الشخصية ومن ثم بدء الأعتماد عليه في التسويق للمنتجات والخدمات. وكتابة المحتوى تعمل على توفير محتوى قيّم وجاذب للجمهور المستهدف ومؤثر على تحويلهم من عملاء محتملين إلى حاليين. 

كتابة السيناريو 

كافة الفيديوهات أو البودكاست الذي تجدها على الإنترنت تكون في البداية عبارة عن محتوى نصي، وهو ما يُسمى بالسيناريو حيث تعمل كتابة المحتوى على تضمين رسالة العلامة التجارية وميزات ومواصفات المنتجات من أجل تحقيق أهداف العلامة التجارية من خلال التسويق عبر الفيديو أو البودكاست أو حتى من الممكن أن تكون إعلانات قصيرة أو فيديو موشن جرافيك للتعريف بالعلامة التجارية. 

كيف تضع خطة كتابة محتوى ناجحة لنشاطك التجاري؟ 

كتابة المحتوى تساعد الأنشطة التجارية على تحقيق أهدافها التسويقية بطريقة فعالة من حيث النتائج والتكلفة، ولكن ذلك لن يتحقق مالم تكُن هناك خطة كتابة محتوى مُحكمة مُبينة للمنصات المناسبة ونوعية المحتوى المتوافق مع احتياجات ورغبات الجمهور وإمكانيات استغلال فجوات المحتوى، وإليك طريقة وضع خطة محتوى تناسب نشاطك التجاري: 

حدّد أهدافك من كتابة المحتوى

لماذا تريد كتابة محتوى لنشاطك التجاري؟ فيجب أن تكون لديك إجابة أو هدف وأضحة لإنشاء المحتوى. فالبدء من دون هدف سيفقدك الكثير من فرص التحسين وفي نفس الوقت قد يجعل من عملية إنشاء المحتوى مملة وتتوقف في منتصف الطريق. والأهداف التي تريد تحقيقها من المهم أن تتصف بصفات الأهداف الذكية أيّ أن تكون محددة وقابلة للتحقيق والقياس في وقت معين.  فعلى سبيل المثال من الممكن أن تكون أهداف كتابة المحتوى: 

  • زيادة الإيرادات والمبيعات.
  • زيادة الزيارات إلى الموقع الإلكتروني.
  • تقليل تكاليف التسويق بالاعتماد على التسويق بالمحتوى. 
  • تحسين محركات البحث. 

حدّد مؤشرات الأداء الخاصة بك 

أفضل طريقة لتحقيق الأهداف هي جعلها محدّدة وقابلة للقياس، وفيما يتعلق بقابلية القياس لن يمكن ذلك ما لم يتم وضع مؤشرات أداء رئيسية “KPIs” لمتابعة الأهداف المحققة. 

حيث تساعد على توفر الجوانب التي من الممكّن أن تتعرف من خلالها على نتائج الجهود المبزولة في تحقيق الأهداف. من الإيرادات والمبيعات والزيارات وتحسين محركات البحث وغيرها من الجوانب.  وغالبًا ما تكون أرقام محددة على سبيل المثال: 

  • تحديد هدف إيرادات معيّن خلال الشهر أو السنة. 
  • متابعة عدد المشتركين عبر البريد الإلكتروني. 
  • عدد زيارات الموقع الإلكتروني. 
  • عدد معين من المتابعين أو المشاركات أو التعليقات. 

تعرف على جمهورك المستهدف 

من أجل أن تحصل على خطة كتابة محتوى ناجحة من المهم أن تتعرف على جمهورك المستهدف وتحدّد الهوية الخاصة بهم، بما يتيح لك وصف عميلك المثالي وهذا سيساعدك على إنشاء محتوى يتناسب مع حجاتهم ورغباتهم ومعلوماتهم الديموغرافية وحتى اللهجة أو نوعية المحتوى الذي يتوقعونه. فبالتأكيد المحتوى الذي يناسب الأشخاص الرسميين ليس مثل المحتوى المخصص للشباب أو محبي الألعاب أو الرياضة. 

وهنا بإمكانك البدء في البحث عن معلوماتهم الديموغرافية من خلال استخدام أدوات التسويق الرقمي مثل Google Analytics إذا كان لديك موقع إلكتروني أو تحليلات حسابات التواصل الاجتماعي مثل Facebook Page Insights، للتعرف على: 

  • أعمارهم. 
  • جنسهم (ذكر / أنثى). 
  • مستوى التعليم. 
  • متوسط دخلهم. 
  • اهتماماتهم. 
  • أسئلتهم. 

كما لديك فرصة كبيرة للتعرف على جمهورك الحالي بشكل أفضل، وذلك من خلال متابعة وجمع الاقتراحات والتعليقات الخاصة بهم، للتمكن من الإجابة على الآتي: 

  • ما هو شعورهم حيال المحتوى الحالي؟
  • ما هي احتياجاتهم ؟
  • كيف يمكنك معالجة مشاكلهم مع المحتوى الخاص بك؟

قيم وضعك الحالي 

إذا كان لديك محتوى منشور من قبل سيكون من الأفضل تدقيقه والتعرف على جوانب الضعف التي يعاني منها ونوعية المحتوى التي حققت نتائج جيدة، فهذا سيساعدك كثيرا في التوافق مع حجات ورغبات جمهورك المستهدف ويجعلك تتجنب الفشل المستقبلي عند إنشاء محتوى.

وعند القيام بذلك فهذا يعني أنك ستدرس كافة جوانب المحتوى وتبدأ في تسجيلها وتحدد مدى فائدة كل قطعة من المحتوى على حدى ومدى نجاحها وتحديد ثغرات المحتوى. وفي بعض الأحيان تحتاج لمقارنة المحتوى الخاص بك بمحتوى المنافسين. 

اكتشف القناة التسويقية المناسبة 

عند المرور بخطوة تحديد الجمهور المستهدف بالتأكيد ستتعرف على المنصة التي يتواجد فيها الجمهور بشكل كبير ودائم. وهنا من الأفضل تحديد المنصة الشائعة التي يتواجد فيها الجمهور المستهدف ومن ثم البدء في التسويق على المنصات الأخرى؛ ففي الكثير من الأحيان يكون جزء من الجمهور مثلًا على الفيسبوك والجزء الآخر يستخدم تويتر. 

وهذه الخطوة تعد سهلة إذا كان لديك موقع إلكتروني فمن خلال تحليلات موقعك ستتمكن من الكشف عن منصة التواصل الاجتماعي ذات الأداء الجيد والتي تجذب العديد من الزيارات.  كما من الممكن أيضًا استخدام أداة Buzzsumo لتحصل على بيانات مشابهة. 

تحدّيد نوع المحتوى 

بعد ذلك، بإمكانك البدء في التفكير في أنواع المحتوى التي سوف تنشئها، حيث يوجد مجموعة من أنواع المحتوى تقدم أداء جيد ومن المهم أن تكون متواجدة في كل خطة كتابة محتوى مثل المدونات ومنشورات التواصل الاجتماعي. وبالنسبة لنوعية المحتوى المناسب للجمهور المستهدف فعلى سبيل المثال الأسئلة أو القصص أو الانفوجرافيك فهذا بإمكانك تحديده من خلال استخدام أدوات التسويق الرقمي مثل Buzzsumo حيث تبين لك المحتوى المناسب والذي يحصل على أهتمام أكبر على منصات التواصل الاجتماعي. 

ابدأ في تحديد الموارد التي تحتاجها لإنشاء المحتوى 

الآن، بعد أن تعرفت على المنصة التي تستخدمها للتسويق بالمحتوى ونوع كتابة المحتوى الذي تحتاجه سيتوجب عليك دراسة وتحديد الموارد التي تحتاجها لإنشاء المحتوى والبدء في التسويق لعلامتك التجارية وجلب المبيعات.  فإذا لم يكُن لديك خبرة في كتابة المحتوى فعليك تحديد من سوف يتولى مهمة إنشاء المحتوى وما هي الأدوات أو الميزانية التي تحتاجها. وفي هذه الجزئية دعنا نتعرف على العوامل التي يجب النظر عليها عن أختيار أو توظيف شركة كتابة محتوى. 

كيف توظف أفضل شركة كتابة محتوى؟ 

شركة كتابة المحتوى هي شركة تقدم لك كافة الخدمات المتعلقة بتخطيط وإنشاء المحتوى المناسب للجمهور المستهدف ومختلف المنصات والقنوات المستخدمة.  من المقالات ومنشورات التواصل الاجتماعي ومحتوى الإعلانات والبريد الإلكتروني أيّ أنك ستحصل على خدمة متكاملة للتسويق لنشاطك التجاري، وعند محاولتك لاختيار أفضل شركة كتابة محتوى نحن في شركة فلينزا لخدمات التسويق الرقمي نخبرك أن تهتم بالآتي: 

  • الأعمال السابقة الخاصة بشركة كتابة المحتوى. 
  • خلو المحتوى من الأخطاء الإملائية والنحوية. 
  • اراء العملاء السابقين. 
  • قدرت الشركة على التخطيط الجيد للمحتوى. 
  • خدمات كتابة المحتوى المتكاملة. 
  • خبرت الشركة في تحسين محركات البحث. 

الملخص

كتابة المحتوى من الطرق الرائعة للوصول إلى جمهورك المستهدف والتأثير عليهم وتحويلهم إلى عملاء حاليين والمحافظة عليهم لأطول وقت ممكن. ولكن إذا لم تكُن لديك الخبرة الكافية في التخطيط للمحتوى وإنشائه ففي هذه الحالة سيكون من الضروري أن توظيف شركة كتابة محتوى لديها الخبرة الكافية لتقليل الجهد والنفقات التي قد تبذلها عند التجريب بدون رؤية واضحة. 

مقالات ذات صلة

10 من مقاييس تحسين محركات البحث التي يجب تتبعها + كيفية تحسينها

التحسين من محركات البحث يجب أن يكون قابل للقياس ومن الممكّن التعرف على مدى التأثير المُحقق على الموقع، ولأنه قد …

باقات المتاجر الإلكترونية
التجارة الإلكترونية

باقات المتاجر الإلكترونية كيف تختار أفضل باقة لإنشاء متجر إلكتروني

التجارة الإلكترونية في نمو مستمر ومتيحة للعديد من الفرص للأنشطة التجارية والشركات لأنها تحقق مبيعات وأرباح عالية وتسمح بالوصول إلى …

أخطأ إعلانات جوجل
التسويق الرقمي

11 من أخطاء إعلانات جوجل التي يجب تجنبها

إعلانات جوجل من أفضل الخيارات الإعلانية المُصتخدمة من قبل العلامات التجارية والمسوقين للإعلان عن المنتجات والخدمات، لكن تحتاج لخبرة تسويقية …

هل لديك المزيد من الأسئلة ؟
يسعدنا الرد على جميع أسئلتكم أو استفساراتكم بملئ هذا النموذج