لأنك تستحق الافضل

جدول المحتويات

للتحدث مع خبير تسويق رقمي حول خدماتنا التسويقية ،
لا تتردد في الاتصال بنا على :

تعرف على فوائد التسويق بالمحتوى وكيف تستخدمه لتحقيق أهدافك

التسويق بالمحتوى هو أحد استراتيجيات التسويق الفعالة والتي يستخدمها اليوم الكثير من المسوقيّن والعلامات التجارية لتحقيق أهدافها التسويقية والتأثير على جمهورها المستهدف. حيث يعد أحد أنواع التسويق الداخلي التي تهتم بجذب الجمهور المستهدق وتحويلهم إلى عملاء حاليين بدون الحاجة للقيام بالجهود التسويقية إضافية مثل الإعلانات الممولة وغيرها من الجوانب. 

ما هو التسويق بالمحتوى؟ 

في البداية دعنا نتعرف على ماهية المحتوى (content)، حيث يعبر المحتوى عن النصوص والصور والفيديوهات التي يتفاعل معها الجمهور، على سبيل المثال المقالات والبودكاست والفيديوهات والانفوجرافيك. فهي دائمًا ما تحمل رسالة محدّدة مُراد إيصالها إلى الجمهور المستهدف. وهذه الرسالة قد تكون علمية أو معرفية أو تهدف للتعريف بالأنشطة التجارية والمنتجات وفي هذه الحالة يُسمى بالمحتوى التسويقي. 

حيث التسويق بالمحتوى (Content Marketing) هو استراتيجية تسويقية تُستخدم لجذب الجمهور وإشراكه والاحتفاظ به من خلال إنشاء ومشاركة المقالات ومقاطع الفيديو والبودكاست والوسائط الأخرى وهو أحد استخدامات المحتوى وذلك في مجال التجارة والأعمال هادفًا للتعريف بالعلامة التجارية والمنتجات والخدمات من أجل تحقيق المبيعات والتحويلات والذي يرجع بالفائدة على العلامة التحارة ويساهم بقوة في نموها وجذبها للمزيد من العملاء والتغلب على المنافسين. 

لماذا التسويق بالمحتوى مهم؟ 

عند التسويق بالمحتوى فأنت تحصل على فرصة لتسويق نشاطك التجاري لأطول فترة ممكّنة وتحقيق كافة أهدافك التسويقية، ومن هنا تظهر لنا أهمية التسويق بالمحتوى وفي نفس الوقت يوفر لك الآتي: 

  • التسويق بالمحتوى هو الأساس: قد تتسأل كيف أن يكون التسويق بالمحتوى هو الأساس؟ لكن الحقيقة هي أن كافة الاستراتيجيات الأخرى تعتمد على المحتوى من التسويق بالبريد الإلكتروني أو الإعلانات المدفوعة أو التسويق من خلال الفيديو فكل هذه الاسترتيجيات تحتاج الى محتوى. 
  • استراتيجية تسويقية منخفضة التكلفة: أحد الجوانب التي تضيف الكثير من الأهمية للتسويق بالمحتوى أنه قليل التكلفة مقارنة مع استراتيجيات التسويق الأخرى على سبيل المثال الإعلانات المدفوعة. 
  • المحتوى هو الملك: لقد كانت وما زالت هذه أحد أهم المقولات في التسويق الرقمي، دالة على أن المحتوى يتوغل في تحقيق كافة أهدافها التسويقية ويسمح لك فرصة التغلب على منافسيك. 
  • أنه أكثر من مجرد نوع واحد: يأتي المحتوى بالعديد من الأشكال التي تتناسب مع الجمهور والمنصة المستخدمة، ليمنحك الفرصة للتسويق لعلامتك التجارية في أيّ وقت وفي أيّ منصة ولكل عميل على حدة. 
  • استثمار طويل الأمد: قد لا تحصل على نتائج في الشهر الأول أو الثاني ولكنك بالتأكيد سيكون في جعبتك استراتيجية تسويقية طويلة المدى للتسويق لنشاطك التجاري لعشرات السنوات ومن دون انقطاع. 
  • التسويق بالمحتوى يبني الثقة: بدلًا من التركيز على بيع المنتجات أو الخدمات بشكل مباشر، يعمل التسويق بالمحتوى على بناء الثقة بينك وبين جمهورك المستهدف من خلال توصيل القيمة. 

الأسباب التي تجعل الشركات حريصة على التسويق بالمحتوى؟

من خلال النقاط التي تناولنا سابقًا بالتأكيد تكونت لديك رؤية عن الفوائد العظيمة التي يقدمها التسويق بالمحتوى إلى الأنشطة التجارية، وفي سبيل توضيح الأمر وجعله سهل الاستيعاب، جمعنا لك فوائد التسويق بالمحتوى في النقاط التالية: 

تعزيز ثقة الجمهور المستهدف 

المحتوى يساعد على تقوية العلاقة بينك وبين جمهورك المستهدف وفي نفس الوقت يمنحك الفرصة لأن يكون نشاطك التجاري هو العلامة التجارية الأولى التي يتزكرونها عند محاولتهم شراء منتج أو خدمة. ومن خلال ما تقوم بإنشائه وتقدمه تتأثر درجة الثقة بينك وبينهم فعلى سبيل المثال عند تقديم محتوى ترويجي من الدرجة الأولى فهذا لا يساعد على بناء علاقة قوية بينك وبين عملائك وفي نفس الوقت عند مشاركة محتوى تثقيفي يتناول حلول مشاكلهم فهذا سيكون لديه دافع كبير لبناء علاقة وطيدة دائمة. 

توليد العملاء المحتملين وزيادة التحويلات

التسويق بالمحتوى قد يشبه الخريطة أو المسار الذي يوجه جمهورك للتعرف على حقيقة علامتك التجارية وجودة منتجاتك وخدماتك. وفي نفس الوقت يمنحك الفرصة لمشاركة المحتوى الخاص بعلامتك التجارية وإضافة اتخاذ إجراء في كل مقال أو إعلان أو منشور أو فيديو بما يُساعد على توليد عملاء محتملين بشكل دائم وزيادة المبيعات الخاصة بك.  

وفي نفس السياق ستلحظ ارتفاع في عدد التحويلات داخل الموقع من الاشتراكات في القوائم البريدية وإدخال معلومات التواصل الخاصة بهم بما يساعد على استهدافهم مرة أخرى للتفاعل مع علامتك التجارية وشراء المنتجات والخدمات. 

تحسين استراتيجية التسويق عبر محركات البحث 

بالإضافة إلى تحسين التحويلات والمبيعات، فمن الممكّن أن يساعدك التسويق بالمحتوى في التحسين من استراتيجية السيو الخاصة بك، وفي نفس الوقت المحتوى يعتبر أحد الجوانب الأساسي لإظهار الموقع في نتائج البحث. وجميعنا يعلم بأن السيو من الاستراتيجيات المهمة أيضًا من أجل الحصول على زيارات على موقعك الإلكتروني ومن ثم تحويلها إلى مبيعات وتحويلات. 

تعزيز التواجد الرقمي 

بشكل عام التسويق بالمحتوى يساهم في بناء سمعة علامتك التجارية على الإنترنت، فكلما زاد المحتوى زاد انتشار العلامة التجارية والأشخاص الذين يتعرفون عليها وعلى المنتجات والخدمات الخاص بها. مما يزيد من مصداقيتك والتميز عن منافسيك وعرض خبرتك ومهارتك في المجالات المحددة. وفي نفس الوقت تستثمر هذا المحتوى في جعل المشتريّن أكثر حكمة واهتمام بعلامتك التجارية. 

يقلل من تكلفة اكتساب العملاء

أحد الأسباب المهمة التي تجعل التسويق بالمحتوى ضمن أيّ خطة تسويقية هو تكلفة اكتساب العملاء المنخفضة للغاية، مقارنة مع استراتيجيات التسويق الأخري. حيث أنه عندما تكتسب عميل جديد من خلال استراتيجيات التسويق بالمحتوى تكون تكلفته أقل من العميل المُكتسب عبر استراتيجيات التسويق الأخرى، وهذا يدل على أن تكاليف التسويق ستنخفض وبالتالي ستقل أسعار منتجاتك. 

يزيد من عمر العميل

القيمة الدائمة للعميل هي المبالغ التي ينفقها العميل في شراء المنتجات والخدمات طوال فترة علاقته أو معرفته بالعلامة التجارية، ما يعني أنه كلما زاد إجمالي مشترياتهم زادت قيمتهم بالنسبة للعلامة التجارية. وفي حين تقدم محتوى قيّم فهذا سيساعد  على الاحتفاظ بهم لأطول فترة ممكّنة. ويشعرون بأنه يثقتهم بهم من خلال تناول مشاكلهم والحلول المناسبة حتى بعد إتمام عملية الشراء. 

انواع التسويق بالمحتوى

مع تغير حاجات ورغبات الجمهور والمنصات التي يُشارك عليها المحتوى، تظهر لنا مجموعة من أنواع التسويق بالمحتوى والتي تناسب كل منها منصة أو جمهور محدّد، وفي نفس الوقت تنقل رسائل العلامة التجارية بطرق مختلفة والمشتملة على الآتي: 

المقالات 

المقالات اليوم تمثل أحد أنواع المحتوى الرئيسية للتسويق عبر محركات البحث، حيث تساعد على الحصول على زيارات مستهدفة من محركات البحث ومن ثم تحويلها إلى مبيعات وتحويلات حقيقة. ومثال على هذا النوع من المحتوى المقال الذي تقرأه الآن. وهذا النوع من المحتوى قبل البدء في كتابته يتم تحديد الكلمات المفتاحية ومن ثم تكوين العناوين الجانبية للموضوع ومن ثم إنشائها، ومن الممكّن أن تكون المقالات في أيّ مجال من التقنية والتسويق الرقمي أو الهندسة أو الطبخ أو غيرها من المجالات.  ولإنشاء هذا النوع من المحتوى تحتاج إلى: 

  • تحديد المجال الذي تريد العمل فيه. 
  • تحديد ما تريد تناولها في المقالات الخاصة بك. 
  • البدء في البحث عن الكلمات المفتاحية التي تهم جمهورك. 
  • تحديد العناوين الفرعية أو المجالات التي يتناولها المقال. 
  • كتابة المقال وإضافته إلى الموقع الخاص بك. 

الانفوجرافيك 

الانفوجرافيك هو أنواع المحتوى المرئي والذي يحتوي على مجموعة من المعلومات والبيانات التي يتم إظهارها بشكل مُبسط. حيث يتمثل الغرض منها توفير طريقة بسيطة يُمكّن من خلالها تقديم العديد من المعلومات إلى الجمهور وتحمل قيمة كبيرة. تُشارك على المواقع الإلكتروني ومواقع التواصل الاجتماعي.  وعملية إنشائها شبيهة بالمقالات ولكن يتم تبسيط المعلومات لإضافتها إلى التصاميم قبل نشرها. ومثال على هذا النوع من المحتوى ما تنشره HubSpot’s

التسويق بالمحتوى

الفيديوهات 

الفيديوهات تعتبر من أكثر أنواع التسويق بالمحتوى التي تعتمد عليها العلامات التجارية الآن في التسويق لنفسها، فهي تزيد من المبيعات بنسبة 80% عند إضافتها إلى صفحة الهبوط أو الموقع الإلكتروني. وتُستخدم بشكل فعال في التعريف بالعلامة التجارية والمنتجات والخدمات وجذب العملاء المحتملين ورواية القصص.

الكتب الإلكترونية

هل لديك منتج تريد أن تشرحه وتعرف بطريقة استخدامه الصحيحة؟ أو حتى تبحث عن طريقة تسمح لك بجمع المعلومات من جمهورك على سبيل المثال معلومات التواصل من البريد الإلكتروني وأرقام الهاتف وغيرها من الجواب؟ فبإمكانك ذلك وبكل بساطة من خلال الكتب الإلكترونية وهي شبيهة بالمقالات ولكن فقط تكون مجموعة في كتاب واحد والذي يكون بتنسيق pdf. ومع استخدام بعض المحتوى المرئي مثل الصور والانفوجرافيك لإضافة المزيد من التفاعلية. 

منشورات مواقع التواصل الاجتماعي

منصات التواصل الاجتماعي من القنوات التسويقية الشائعة والتي تستخدم بشكل أساسي في توصيل المحتوى إلى الجمهور المستهدف، وهنا سيتم تسمية المحتوى بمنشورات التواصل الاجتماعي أو البوستات والتي تُنشر على كل من الفيسبوك والانستجرام وتويتر وغيرها. من الممكّن أن تكون محتوى نصي أو مرئي مثل الصور والفيديوهات أو حتى محتوى صوتي. وهذا النوع من التسويق بالمحتوى دائمًا ما يكون قريب إلى الجمهور ما يعني أنه يجب وضع إهتمام لنبرة صوت العلامة التجارية واللهجة التي تتواصل بها مع جمهورك. ومثل على ذلك منشورات شركة فلينزا على لينكد إن

التسويق بالمحتوى

رسائل البريد الإلكتروني 

بلا شك أن صندوق الوارد الخاص بريدك الإلكتروني الآن، مليئ بالرسائل والعروض الترويجية المقدمة من الشركات، فهذا أحد أنواع التسويق بالمحتوى وهو في الحقيقة من أقدم استراتيجيات التسويق الرقمي وحتى اليوم يعتبر استراتيجية فعالة لزيادة المبيعات وتحقيق الأرباح. وهذا المحتوى تستخدمه شركة Adobe بفعالية:

فوائد التسويق بالمحتوى

البودكاست 

البودكاست من أنواع المحتوى واسعة الانتشار، موفر طريقة سهلة وسلسة للتواصل مع جمهورك المستهدف، ويساعدك في التعريف بعلامتك التجارية والمنتجات والخدمات الخاصة بك. في نفس الوقت يعتبر أداة قوية لجذب العملاء المحتميلن. وفي نفس الوقت يمثل نوع محتوى قليل التكلفة وفعال. 

الويبينار 

الويبينار أو الندوات عبر الإنترنت تعد أحد أنواع التسويق بالمحتوى المساعدة على إنشاء علاقة مع عملائك وبالإضافة إلى تثقيفهم بمنتجاتك وخدماتك. وهذه الندوات دائمًا ما يتم عقدها من خلال برامج الاجتماعات مثل برنامج Zoom. حيث قد تتناول بعض الموضوعات مثل الطريقة الصحيحة لاستخدام المنتج أو مناقشة التعديلات التي من الممكن إضافتها أو حتى إقامة المسابقات وتحديد العملاء المتميزين. 

مراجعات العملاء 

مراجعات العملاء تعد شكل مختلف من أنواع التسويق بالمحتوى، والتي تعمل على تعزيز ثقة العملاء بمنتجاتك وخدماتك ومن الممكّن إضافتها وبكل سهولة إلى الفيديوهات أو المقالات في المدونة. وفي نفس الوقت الحصول على مراجعات من مواقع أخرى يدل على جودة الخدمات والمنتجات التي تقدمها. في نفس السياق عندما تشعر محركات البحث بأن هناك حديث إيجابي عن علامتك التجارية بالتأكيد هذا سيزيد من ترتيب موقعك في نتائج البحث. 

كيف تبني استراتيجية التسويق بالمحتوى الخاصة بك؟ 

استراتيجية التسويق بالمحتوى هي التي تحدّد لك نوعية المحتوى الذي يجب إنشائه ومتى وكيف وأين يتم نشره؟ ومن دون وضع استراتيجية للتسويق بالمحتوى لنشاطك التجاري تأكد من أن مسألة نجاح أو فشلك في تحقيق أهدافك التسويقية ما هي إلا حظ، وإليك هذه الخطوات التي تساعدك على إنشاء استراتيجية محتوى قوية: 

حدّد أهدافك 

تتمثل الخطوة الأولى في بناء استراتيجية التسويق بالمحتوى الخاصة بك في وضع الأهداف المراد تحقيقها من التسويق بالمحتوى. فإذا لم يكُن لديك أهداف من التسويق بالمحتوى فلماذا تسوق في الأصل لنشاطك التجاري. ومن هنا من الممكّن أن توجد العديد من الأهداف والتي قد تتغير على حسب العلامة التجارية ومنها: 

  • التحسين من المبيعات داخل المتجر الإلكتروني. 
  • زيادة ترتيب الموقع في نتائج البحث. 
  • التعريف بالعلامة التجارية. 
  • خفض تكاليف التسويق. 
  • زيادة التفاعل في منصات التواصل الاجتماعي. 

والجدير بالذكر أنه من المهم أن تتصف هذه الأهداف بالذكاء، أيّ تكون أهداف قابلة للتحقيق والقياس ومحددة بزمن وقدرة معنية. فعلى سبيل المثال بدلًا من أن يكون الهدف: “التحسين من مبيعات المتجر الإلكتروني” سيكون من الأفضل تحديد هدف “التحسين من مبيعات المتجر الإلكتروني بنسبة 10% في الست شهور القادمة” وهكذا، وبهذا الطريقة سيكون بإمكانك قياسها والتعرف على مدى جودة الجهود التسويقية التي تقوم بها. 

تعرف على جمهورك 

من أجل إنشاء استراتيجية محتوى ناجحة من المهم أن تتعرف على هوية جمهورك المستهدف، حتى تتمكّن من إنشاء محتوى متوافق مع حاجاتهم ورغباتهم  والمشاكل التي يواجهونها، ما يعني تقديم محتوى قيم يفيد الجمهور ومناسب لهم. وفي هذه الجزئية يوجد مهمة رئيسية يجب القيام بها، وتتمثل في جمع بيانات الجمهور الديموغرافية فما عليك إلا أن تتعرف على تركيبة جمهورك المستهدف على كل القنوات التسويقية التي تستخدمها من البريد الإلكتروني ومنصات التواصل الاجتماعي والموقع الإلكتروني، وهي: 

  • السن.
  • الجنس.
  • التعليم.
  • الدخل.
  • الاهتمامات. 

وبفضل أدوات تحليل البيانات ستتمكن من العثور على كافة هذه المعلومات وبطريقة سهلة للغاية، فإذا كان لديك موقعك أو متجر إلكتروني فمن الممكّن استخدام أداة Google Analytics وفي حال التسويق عبر منصات التواصل الاجتماعي فأيّ منصة تتيح لك قيم مخصصة بالتحليلات. وأما بالنسبة للبريد الإلكتروني فلديك العشرات من الأدوات مثل GetResponse وMailChimp

تقييم وضعك الحالي 

إذا كان لديك محتوى موجود بالفعل على الموقع الإلكتروني أو حساباتك على منصات التواصل الاجتماعي، فمن المهم التعرف على نقاط القوة والضعف في محتواك الحالي. وبطريقة أخرى التعرف على المحتوى الذي حقق نتائج جيدة من أجل التركيز عليه وفي نفس الوقت التعرف على المحتوى ذو النتائج السلبية من أجل التحسين منه في استراتيجية المحتوى القادمة. 

وفي نفس السياق عليك الشروع في بعض المقارنات مع محتوى المنافسين من أجل تحديد فجوات المحتوى. لاستغلالها لأحقًا للتحسّين من ترتيب الموقع أو انتشار العلامة التجارية الخاصة بك. 

حدّد نوع المحتوى 

كما تعرفنا سابقًا يوجد العديد من أنواع المحتوى التي بإمكانك استغلالها لتوصيل رسالتك ومفاهيمك إلى جمهورك. لكن ما هو النوع المناسب مع جمهورك؟ والذي من الممكّن من خلاله ضمان توليد عملاء بشكل مستمر؟ بالرغم من أنه يوجد بعض أنواع المحتوى تعتبر أساسية في كل استراتيجية تسويقية على سبيل المثال المقالات أو منشورات التواصل الاجتماعي ولكن يوجد بعض الأنواع الثانوية والتي تتغير أهميتها على حسب الجمهور. 

مثلًا، قد لا يكون من الضروري إضافة انفوجرافيك إلى مقالاتك على المدونة او المنشورات على منصات التواصل الاجتماعي، ولكن في حال كان الجمهور يفضلها على أنواع المحتوى الأخر، فبالتأكيد ستكون أداة قوية للتأثير عليهم وتحويلهم إلى عملاء. 

أكتشف المنصة التي تريد استخدامها 

على حسب أهتمام جمهورك وسلوكه، سيكون بإمكانك تحديد المحتوى المناسب ومن ثم المنصة التي تنشر عليها المحتوى بشكل أساسي أو ثانوي. ففي نفس الوقت الذي بإمكانك فيه نشر مقالات على المدونة فبإمكانك أيضًا مشاركتها على منصات التواصل الاجتماعي من أجل الترويج لها وجذب المزيد من الزيارات إلى الموقع.

واحد الحيل الرائعة التي تسمح لك بالتعرف على مكان تواجد جمهورك، هي من خلال الاطلاع على تقرير الاكتساب في Google Analytics. وستتمكّن من التعرف على أهم مصادر الزيارات إلى موقعك الإلكتروني. بالتالي الاستفادة منها من أجل التعزيز من انتشار محتواك. 

أنشئ جدول المحتوى الخاص بك 

في نهاية وضع استراتيجية التسويق بالمحتوى الخاص بك، تحتاج إلى معرفة وتحديد الوقت المناسب الذي تنشر فيه المحتوى على كل منصة تستخدمها. على سبيل المثال عدد المنشورات التي يتم نشرها على حساب الفيسبوك وفي أي ساعة من اليوم؟ وأيضًا وضع الأعياد والمناسبات في الحسبان. 

وفي الحقيقة جدولة المحتوى تعتبر تخطيط لعملية التسويق الخاص بك، ومن دونها لن يكون هناك تنظيم وستفتقر استراتيجيتك إلى الفعالية. ولتنفيذ ذلك بإمكانك استخدام تقويم جوجل ومن ثم تحديد التواريخ المناسبة لنشر المحتوى وأما إذا كُنت تنشر محتوى كثيف ففي هذه الحالة عليك استخدام أداة مثل Asana

نصائح لبناء استراتيجية محتوى قوية 

استراتيجية المحتوى هي العمود الفقري للتسويق لنشاطك التجاري بفاعلية من خلال المحتوى، وفشلك في وضع استراتيجية محتوى احترافية فهذا يدل على فشل كافة جهودك التسويقية المستقبلية، وحتى تتخطى ذلك، إليك هذه النصائح: 

فكر بطريقة تجذب جمهورك إليك

ما يعرف بالتفكير التصميمي هو من أفضل الطرق التي يمكنك التفكير من خلالها لدراسة الجمهور ومعرفة ما يحبونه، فالتفكير التصميمي هو التفكير بمنهجية معينة تساعد على إيجاد المشاكل وحلها لجعل التسويق بالمحتوى أكثر سلاسة، ويبدأ ذلك من محاولة الشركة تقمص شخصية الجمهور أو الزبائن، مما يجعل فريقك يفهم احتياجات الزبائن أكثر وتقديم محتوى أكثر قيمة.

الإلتزام بقواعد العلامة التجارية

بعد إعداد المحتوي الخاص بالشركة بمساعدة كافة أعضاء الفريق يجب مراجعته للتأكد أنه يتماشى مع قواعد ورسالة وقيم العلامة التجارية للشركة، كذلك اتباع طرق تسويقية تلائم تخصص الشركة. يجب على جميع طاقم العمل المشاركة في الإعداد والتسويق بالمحتوى الخاص بالشركة، سواء كانوا يعملون من المنزل أو مستقلين من أصحاب العمل الحر، أو من ضمن الشركة، يجب عليهم جميعًا الحصول على تدريب يضمن فهمهم جيدًا لقيم الشركة حتى تضمن بذلك التناسق الكافي.

إتباع استراتيجية تعدد القنوات

وهي استراتيجية تعنى بتعدد القنوات والبيع من خلالهم جميعًا، هادفة لخدمة المستهلك وتقديم تجربة فريدة له، ولكن إتباع هذه الاستراتيجية لا يعني نشر المحتوى على جميع القنوات، بل مراقبتهم جميعًا ونشر المحتوى على القناة التي بها أكبر تفاعل من العملاء وتعد هذه من أفضل طرق التسويق بالمحتوى. فعلى سبيل المثال بإمكانك البدء في التسويق لمنتجاتك على كل المنصات المتاحة من اليوتيوب والفيسبوك وتويتر وانستجرام. وبعد ذلك عليك قياس النتائج المحققة للتعرف على المنصة الفعالة وبإمكانك بعد ذلك التركيز عليها.

الإهتمام بالمقاييس

من أهم الخطوات في استراتيجية صنع المحتوى هو وضع مؤشرات للأداء، عند الفشل في وضع هذه المؤشرات يؤدي ذلك الى فشل المحتوى الذي تصنعه الشركة وفشل التسويق بالمحتوى أيضًا، لا تعد جودة المحتوى هي العامل الوحيد للنجاح، بل وجود طريقة منهجية لتتبع الأداء حيث تعمل مؤشرات ومقاييس الأداء على تمكين الشركة من تحسين المحتوى وتحقيق النجاح. ومثال على هذا النوع من المقاييس من الممكّن أن يكون عدد محدّد من المبيعات أو المتابعين أو الزيارات إلى الموقع الإلكتروني. 

الاختبار الدائم للمحتوى وتحديثه

بعد تحديد المحتوى المناسب للجمهور، يجب اختبار المحتوى بشكل دائم والمقارنة بين الأشكال المختلفة للمحتوى المتاحة على الويب، يمكن الاستعانة باستخدام أدوات مثل VWO و google optimize وذلك للمقارنة بين عدد النقرات وبين توجهات المستهلك المختلفة. تتغير توجهات واحتياجات المستهلك مع الوقت، لذلك يجب تغيير المحتوى تباعًا لذلك لضمان البقاء على طريق النجاح . 

تخصيص المحتوى لزيادة التفاعلات الشخصية

تخصيص المحتوى يعد من أهم الطرق لكسب ولاء الجمهور، المحتوى نفسه هو الطريقة التي يمكن من خلالها إنشاء تجربة مستهلك جديدة، تقدم التكنولوجيا الحالية كمية هائلة من البيانات التي تساعد بشكل كبير في تخصيص المحتوى، يمكن للشركة استخدام البيانات المتاحة عبر الإنترنت لتخصيص المحتوى، حتى يتلقى كل مستهلك ما المحتوى الخاص باهتماماته واحتياجاته مما يسهل التسويق بالمحتوى بعد ذلك.

تنظيم المحتوى

التسويق بالمحتوى الناجح يتطلب عدم نشر المحتوى بطريقة عشوائية، حتى تتجنب عشوائية المحتوى يجب على شركتك إتباع توقيت معين، والافضل متابعة الأحداث والنشاطات وآخر الأخبار التي تحدث ثم نشر المحتوى تباعًا لها من المهم ايضًا إتباع وتيرة معينة للنشر على القنوات التسويقية التي تستخدمها، ومن الممكن زيادة وتيرة النشر عند ظهور الأحداث الجديدة والنشاطات الكبيرة.

أخطاء يجب تجنبها عند وضع استراتيجية التسويق بالمحتوى

البدء بدون خطة واضحة للتسويق بالمحتوى

أساس النجاح هو السير على خطة مفصلة ودقيقة بهيكلية واضحة، يجب البدء بوضع الأهداف التي تريد الوصول إليها عن طريق التسويق بالمحتوى وتحديد كيفية الوصول لهذا الأهداف. ثم حدد من هو  الجمهور الذي تستهدفه، وما هي احتياجاتهم التي يمكن أن تلبيها لهم. بعد تحديد الأهداف ونوع الجمهور يمكنك اختيار نوعية المحتوى الذي ستنشره وقد تعرفنا على طريقة كل ذلك من خلال الأسطُر السابقة.

عدم المعرفة بالجمهور

كما ذكرنا معرفة الجمهور يعد جزءًا أساسيًا من وضع الخطة، يجب معرفة توجهات المستهلكين واحتياجاتهم ثم معرفة كيفية تلبية هذه الاحتياجات. المفتاح لمعرفة جمهورك هو البحث، يمكنك عمل احصائيات واستطلاعات، أو عن طريق عمل نماذج للتعليق على منتجاتك وخدماتك. ومن خلال المعلومات التي حصلت عليها من البحث سيصبح لديك معلومات كافية تمكنك من معرفة التفاصيل الكاملة عن زبائنك وعملائك مما يساهم في نجاح التسويق بالمحتوى.

استخدام الترويج والإعلانات بشكل مفرط

من المهم جدًا التفرقة بين الإعلانات و التسويق بالمحتوى، واحدة من أكبر الأخطاء التي تقع فيها الشركات هي الإفراط في المحتوى الترويجي، هذا سيحول التسويق بالمحتوى الخاص بك إلى إعلانات، مما سيضيع مجهوداتك الهدف الأساسي من المحتوى هو إعطاء القارئ معلومات قيمة ومفيدة تجعله ينجذب إليك، ولكن عند الإكثار من الإعلانات يفقد المحتوى قيمته ويبدو كأنه ليس أكثر من إعلان لبيع المنتجات. 

المكان المناسب لوضع الإعلانات في المحتوى هو عند النهاية، أي بعد أن ينتهي القارئ من كل المحتوى ويستفيد منه ويأخذ القيمة المطلوبة، بالتأكيد لن يصبح كل القراء للمحتوى عملاء، ولا يمكن للإعلانات تحويلهم جميعًا لعملاء أيضًا، ولكن كل ما زاد المحتوى التثقيفي الذي تنشره زاد ولاء القراء وحبهم للإطلاع على كل جديدك.

عدم وجود مقاييس وأدوات تحليل الأداء

من أهم الطرق للتحسن والتقدم هي معرفة أي من المجالات لم تحقق النجاح، الحملات التسويقية يمكن أن لا تنجح لكن أغلب الشركات لا تهتم بتحليل سبب عدم نجاح المرة الأولى مما يؤدي إلى الفشل مجددًا في المرة الثانية. توجد العديد من أدوات قياس العمل وتحليل الأداء للتسويق بالمحتوى، فإن كنت تقوم بعمل حملة على وسائل التواصل الإجتماعي فعندها يمكنك استخدام الأدوات المرفقة للتحليل في كل منصة، لقياس مدى ظهور محتواك وعدد النقرات عليه وعدد المشاركات التي حصل عليها. قد يختلف التحليل باختلاف نوع الحملة التي تقوم بها ولكن يجب الحرص فقط على وضع مقاييس واضحة للنجاح للرجوع إليها.

أفضل أدوات التسويق بالمحتوى 

أداة WordPress

أدوات التسويق بالمحتوى

هو أداة تستخدم لإنشاء المواثع الإلكتروني والمدونات وإدارة كافة الجوانب المتعلّقة بكتابة المحتوى ونشره، يتميز بقوالب سهلة الاستخدام، مما يتيح إنشاء المواقع الإلكترونية بكل سهولة، بالإضافة لأنه يتكامل مع العديد من الإضافات ليمكنك من إكمال عملك على أكمل وجه. يعد ووردبريس من أكثر أنظمة إدارة المحتوى حول العالم. فهو يعد أداة قوية ويقدم خدمات كافية لدعمك من بداية تصميم موقعك الى مرحلة نشر والتسويق بالمحتوى. 

أداة Ahrefs 

التسويق بالمحتوى

 أداة تستخدم للبحث عن الكلمات الرئيسية وتوجهات البحث من أجل التحسين من استراتتجة التسويق عبر محركات البحث، ويمكنه أيضًا العمل على تقارير وتحليل الأداء، تتيح Ahrefs العديد من الخدمات مثل البحث عن الكلمات المفتاحية المناسبة، ومحلل الموقع لمعرفة المشاكل، ويقدم أيضًا خدمة تحليل الصفحة ذات أكبر قيمة على الموقع الإلكتروني. كما أنه يطلعك على الفجوة بينك وبين المنافسين والمقارنة بينكم، لذلك هو يعد أداة فعالة جدًا  وتُستخدم بكثرة في التسويق بالمحتوى.

أداة Vidyard

التسويق بالمحتوى

هو عبارة عن نظام التسويق بالمحتوى عن طريق الفيديو، حيث يستضيف المحتوى الخاص بك ثم تتم مشاركته والترويج له على موقعك الإلكتروني. يمكنهم أيضًا إنشاء اختبارات وإجراءها، وتخصيص مقاطع الفيديو، حتى تتمكن من إظهار مقاطع الفيديو في أوقات محددة ومدة زمنية معينة لتتمكن بذلك من جذب العملاء. كما أنه يحسن من مقطع الفيديو  ليتكامل مع أدوات التسويق على محركات البحث والبريد الإلكتروني ومواقع التواصل الإجتماعي الأخرى.

أداة Canva

أداة Canva

كانفا هي أداة تسويق بالمحتوى تسمح للمبتدئين في مجال تصميم الفيديوهات بالعمل على منصتها وإنشاء الرسوم واستخدام قوالب جاهزة لعمل تصاميم مختلفة من صور وفيديوهات والعديد من الخيارات المتاحة من قبل المنصة. لا تحتاج لأن تكون محترف في التصميم حتى تعمل على كانفا، فهي تمنحك القدرة على إنشاء جميع أنواع التصاميم مثل صور وسائل التواصل الاجتماعي، صور غلاف المدونة، صور غلاف تويتر والعديد من الخيارات الأخرى.

أداة Google Analytics

التسويق بالمحتوى

أداة تستخدم لمراقبة حركة الزوار داخل موقعك الإلكتروني، يعد أحد أكثر المنصات استخدامًا  حيث يقوم بتوضيح كافة المعلومات الخاصة بزوار الصفحات داخل موقعك الإلكتروني مما يشمل التاريخ والساعات بالتحديد، كما يقوم بتحديد مكان الزوار والبلاد التي ينتمون إليها مع العمر والجنس والاهتمامات والأجهزة المستخدمة كل هذه البيانات جعلته من أكثر الأدوات استخدامًا ولا يمكن البدء في أي خطة تسويقية من دون تتبع البيانات التي يقدمها والتعرف على زوار الموقع عن قرب. 

الملخص

فوائد التسويق بالمحتوى كثيرة ومتعددة وهو في الحقيقة أساس كافة الجهود التسويقية المبنية على الإنترنت. فعلى سبيل المثال إذا كُنت تقوم بإطلاق حملات إعلانية على منصات التواصل الاجتماعي لجذب الزيارات إلى موقعك الإلكتروني ولكن في نفس الوقت محتواك الموجود على الموقع ضعيف، فهنا بالتأكيد لن تحقق الحملة التسويقية أيّ نتائج إيجابية لعدم وجود عنصر يبني العلاقة بينك وبين جمهورك ويزيد من ثقة وسمعة علامتك التجارية. 

مقالات ذات صلة

10 من مقاييس تحسين محركات البحث التي يجب تتبعها + كيفية تحسينها

التحسين من محركات البحث يجب أن يكون قابل للقياس ومن الممكّن التعرف على مدى التأثير المُحقق على الموقع، ولأنه قد …

باقات المتاجر الإلكترونية
التجارة الإلكترونية

باقات المتاجر الإلكترونية كيف تختار أفضل باقة لإنشاء متجر إلكتروني

التجارة الإلكترونية في نمو مستمر ومتيحة للعديد من الفرص للأنشطة التجارية والشركات لأنها تحقق مبيعات وأرباح عالية وتسمح بالوصول إلى …

أخطأ إعلانات جوجل
التسويق الرقمي

11 من أخطاء إعلانات جوجل التي يجب تجنبها

إعلانات جوجل من أفضل الخيارات الإعلانية المُصتخدمة من قبل العلامات التجارية والمسوقين للإعلان عن المنتجات والخدمات، لكن تحتاج لخبرة تسويقية …

هل لديك المزيد من الأسئلة ؟
يسعدنا الرد على جميع أسئلتكم أو استفساراتكم بملئ هذا النموذج