لأنك تستحق الافضل

جدول المحتويات

خرافات تحسين محركات البحث SEO يجب أن تتجنبها

جدول المحتويات

خرافات تحسين محركات البحث هي الأفكار الخاطئة أو النصائح الخاطئة التي يمكن أن يعتقد الأشخاص أنها تساعدهم في تحسين موقعهم في محركات البحث، ولكن في الواقع لا تؤدي إلى أي نتائج إيجابية.

خرافات تحسين محركات البحث

خرافات السيو الشائعة الآن 

أكثر خرافات تحسين محركات البحث شيوعا في الساحة الرقمية لتجنبها والبدء في اتباع أفضل الأساليب: 

الكلمات المفتاحية أهم من جودة المحتوى 

العديد من شركات السيو وأصحاب المواقع يعد الكلمات المفتاحية أو الترتيب عليها هو هدفه الوحيد، فيبدأ في إنشاء مقال هو في الأصل عبارة عن كلمات مفتاحية مترادفة فوق بعضها البعض. أو أن يقوم بتوزيعها بشكل غير طبيعي في المحتوى. بدون الأهتمام بجودة المحتوى وفائدته للقارئ. وهذا بالتأكيد سيكون خصمًا على الموقع فمحركات البحث تعمل دائمًا على استكشاف المحتوى الرديء ومن ثم تخفيض ترتيبه أو حذف المواقع كليًا من النتائج. 

وهنا من المهم الأهتمام بجودة المحتوى وتقديم الفائدة إلى المستخدم، بدلًا من الأهتمام  بالكلمات المفتاحية وتوزيعها في المقال فهذا سيضمن تحسين ترتيب الموقع في نتائج البحث وكسب ولاء الزائر ليعود مرة أخرى. 

الإعلانات المدفوعة من عوامل تحسين محرمات البحث 

من خرافات تحسين محركات البحث الشائعة النابعة من مفهوم أن محركات البحث ستفضل المواقع التي تعلن عنها. وفي الحقيقة أن هذا أمرء خاطئ تماما فمن المهم الإشارة إلى أن خوارزميات محركات البحث مثل جوجل تختلف عن خوارزميات الإعلانات المدفوعة في Google Ads. وبالتالي أن عمل حملة إعلانية للموقع أو المدونة سيحسن في العديد من الجوانب المتعلّقة بالموقع ولكن لن يكون هناك تأثير في ترتيب الموقع في محركات البحث. 

الاهتمام بجودة المحتوى وتجربة المستخدم وأتباع أساليب تحسين محركات البحث المعروفة، مثل سرعة الموقع والتوافق مع الهواتف وتوزيع الكلمات المفتاحية والاستمرارية وغيرها هو الطريقة الوحيدة لأن يكون موقعك في أول نتائج البحث.

عمر الدومين سيحسن من ترتيب الموقع 

الكثير من المسوقيّن وأصحاب المواقع يقعون ضحية خرافات تحسين محركات البحث (SEO) لتؤثر على جهدهم ووقتهم ومالهم، ومن هذه الخرافات الدالة على أن عمر الدومين هو عامل مهم للتحسين من ترتيب الموقع. لتجد شركة أو شخص يبيع دومين له 20 سنة مقابل 1000$ على أنه دومين قديم وهو في الأصل لم يعمل أو يُضاف إليه موقع أو محتوى من قبل. 

الخلاصة هي أن عمر الدومين ليس لديه أي تأثير على ترتيب الموقع ما دام لم ينشر عليه محتوى أو يُضاف إلى محركات البحث، حيث يعد نفس الدومين الجديد. ولكن هناك جانب آخر فإذا كانت طيلة فترة عمر الدومين ينشر عليه محتوى ويحصل على روابط خلفية وعلى زيارات فهنا من الممكن أن نقول أن عمر الدومين يؤثر. 

الكلمات المفتاحية الطويلة من السهل المنافسة عليها 

العديد من الأشخاص يعتقدون بأن الكلمات الطويلة هي طوق النجاة أو الفرصة التي ستمنحهم القدرة لأن يكون موقعهم في أول النتائج ويحصل على زيارات بالآلاف. ولكن هذه أحد خرافات تحسين محركات البحث الشائعة، والصحيح هو أن هناك كلمات رئيسية طويلة سهلة الترتيب وأخرى قد تكون صعبة وذلك لأنها مستهدفة من قبل العديد من المواقع المنافسة الأخرى.

وفي هذا الحال من المهم إجراء بحث عن مدى صعوبة الكلمات المفتاحية الطويلة واستكشاف الفرص المتاحة. 

النتيجة الأولى هي الأهم 

كافة أصحاب المواقع يريدون أن يكون مواقعهم في النتيجة الأولى بافتراض أن النتيجة الأولى تحصل على كافة الزيارات، ولكن هذا ليس صحيحًا فإن الدراسات أوضحت بأن النتيجة الأولى تحصل على 49% من الزيارات. وهذا معناه أن نتائج البحث الآخرى تحصل على زيارات أيضًا. 

لذلك، وجب تغيير التفكير المرّكز على ترتيب الموقع في النتيجة الأولى والبدء في التركيز على جودة المحتوى وإنشاء الروابط الخلفية والاهتمام بنية البحث للحصول على زيارات مفيدة. 

التركيز على كتابة محتوى لمحركات البحث فقط وليس المستخدمين.

هذه واحدة من خرافات تحسين محركات البحث الشائعه، وهي اعتقاد أن كتابة المحتوى المحسَّن لمحركات البحث هي الطريقة الوحيدة لتحسين ترتيب الموقع. ومع ذلك، فإن هذا الاعتقاد خاطئ، حيث أن كتابة المحتوى يجب أن تكون موجهة بالتساوي للمحركات البحث والمستخدمين، ويجب أن يكون المحتوى ذو جودة عالية ويقدم قيمة مضافة للقارئ.

الملخص

خرافات تحسين محركات البحث تنبع من عدم معرفة المسوقيّن بعناكب البحث، فإن مُعظم ما يقومون به هو التجريب في سبيل التحسين من ترتيب الموقع. ومن الممكن تفادي ذلك من خلال اللجوء إلى خبراء تحسين من محركات البحث لتقدم لك خدمة احترافية وخالية من الأخطاء المكلفة. 

اشترك فى نشرتنا الاخبارية

مقالات قد تعجبك